خدمات الويب ماستر

وزارة العدل: النتائج النهائية للامتحان الخاص بمنح شهادة الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة لسنة 2019

وزارة العدل و الحريات

شارك

المملكة المغربية

وزارة العدل

بتصرف موقع الوظيفة - مروك.كوم


امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة - دورة 31 مارس 2019

قائمة المترشحين الناجحين بصفة نهائية

مرتبين حسب أرقام الامتحان


 

قائمة الناجحين بصفة نهائيةاضغط هنا

 


إعلان الامتحان:

- وزارة العدل: الامتحان الخاص بمنح شهادة الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة لسنة 2019، آخر أجل للتسجيل 22 يناير وآخر أجل للترشيح هو 28 يناير 2019

ساهم مع موقعنا في نشر الإعلان بالضغط على Partager أسفله





رضوان - le 21/09/2019 à 06:42
للاسف كم محامي تراس وزارة العدل عبر مختلف الحكومات وياحسرة مازلت دار لقمان على حالها ومازال كل جيل جديد يريد الالتحاق بمهنة المحاماة والا ويجد الصعوبات والعراقيل امامه لذا سوف نطالب الحكومات المقبلة بعدم تعين اي محامي على وزارة العدل والسلام
شجرة الذر - le 20/09/2019 à 02:59
العقليات المتحجرة في بعض الهيئات جعلت بعض الاعراف مقدسة كالمبالغة في واجبات التسجيل وكأن فترة الجاهلية بشخوصها تعاود الظهور من جديد لكن في الواقع يجب أن نكسر بعض تلك الاعراف الغير المجدية التي قد تكون عائقا أمام الجيل الجديد من المحاميين ونتطلع جميعا لنظافة ورقي هذه المهنة والاخذ بيد الشابات والشبان الناجحون باستحقاق في أصعب إمتحان
توفيق - le 19/09/2019 à 11:41
إثقال كاهل الجيل الجديد من المحامين الذي مر من اصعب الامتحانات التي وضعتها وزارة العدل على الاطلاق وذلك بديون هو في غنى عنها بدل اللجوء الى الوزارة والحكومة لتغطية مصاريف الهيئات لانبرر قلة الضمير والشرف لكن من المحتمل أن تجدو بسبب ذلك من سيحاول استرجاع تلك المبالغ بطرق غير مشروعة وهو ما سقط فيه للاسف البعض من الافواج السابقة والتي شكلت خطرا على اصحابها دنيويا واخرويا بصفة خاصة و على مهنة المحاماة بصفة عامة فهل يرضيكم استمرار ذلك .
سكينة - le 18/09/2019 à 04:20
ما ذكره احد الاساتذة النقباء في اليوتوب ان الهيأة ترفع قيمة الانخراط امام المحامين الجدد حديثي التخرج لأن تلك الاموال هي مايصرفوه على فرق المحاماة لكرة القدم وعلى اجور الموظفين وفواتير الماء والكهرباء وعلى الندوات والحفلات كان صدمة حقيقية للجميع متسائلين لماذا لاتلجا الهيئات مباشرة للوزارة المعنية والحكومة لتدبير مصاريف الهيئة كباقي المؤسسات في القطاعات الاخرى ام ما يجيده البعض هو القفز على الحائط القصير دائما
mohsin - le 17/09/2019 à 12:02
pour devenir avocat au Maroc . ç'est vraiment une souffrance.
كريم - le 16/09/2019 à 08:07
دمتم يا اهل الضمائر الحية خير سند لمهنة المحاماة وذلك بوقوفكم الى جانب المطالب العادلة التي تدعو لإنصاف الجيل الجديد من المحامين وذلك بتقدير اوضاعهم المعنوية والمادية فالمهنة في امس الحاجة إليكم والى مواقفكم النبيلة تلك التي لايمتلكها سوى المحامي الاصيل هذا ومؤازرة الطرف الضعيف الى ان يتم انصافه سيكون بالتأكيد أهم تكوين سيتلقاه المحامي الجديد بداية
صلاح - le 15/09/2019 à 11:45
في هذه الاثناء هناك بعض الشرفاء في مهنة المحاماة يعملون بكل جهد لإعادة الامور إلى نصابها وذلك بالدعوة الى تقليص واجبات الانخراط في الهيئات الى الحد المعقول وبتوفير اجواء مناسبة للجيل الجديد من المحامين اثناء التكوين الموقف الذي سيجله التاريخ مستقبلا ..عكس خفافيش الظلام الذين يعملون بكل خسة على تدمير كل المحاولات الرامية لإنصاف الجميع والقضاء تماما على أمال الشبان والشابات الجدد لممارسة المهنة والذين يعرفهم الجديد رغم ارتدائهم الاقنعة المزيفة
hajar - le 9/09/2019 à 10:46
. c'était vraiment un concours difficile et les frais d'inscription.... les plus chers du monde
ابو الوفى - le 8/09/2019 à 12:22
امتحان كان صعب بكل المقاييس والواقع اصعب ايضا بكل المقاييس ..منك لله يالي في بالي
حمو راسي - le 6/09/2019 à 08:20
ريحتكوم عطات ..عندما علم بعض المحامون الاجانب عند تتبعهم تدوينات الإخوة والاخوات الاساتذة عبرمواقع التواصل الاجتماعي من عدم امكانية ترافع المحامي المتمرن في الجنايات اجهشو بالضحك حيث استغرب البعض منهم في تعليقاتهم من ذلك قائلين غالبية القضايا الجنائية يكون المتهم مؤازر بعدة محامين وإشراك محامي متمرن معهم من شأنه ان يكسبه تجربة كبيرة فكيف يتم اقصائه
Lawyer Al Pacino - le 6/09/2019 à 05:35
وزارة التعليم قامت بتوظيف 20 ألف أستاذ متعاقد. ولا احد قال العدد ضخم ...وزارة الصحة قامت بتوظيف 2000 ممرض كل سنة ولااحد قال العدد ضخم ...وزارة الاوقاف قامت بادماج أكثر من 2000 موظف بالمساجد...ولا احد قال العدد ضخم ..الخ.. وكلهم برواتب شهرية محترمة ...ثم نأتي للمحاماة التي لم يعلن عنها الا بعد مرور 4 سنوات ومدة التمرين بعدها 3 سنوات ويقول لك العدد ضخم ..وعاد كتعطيهم 10 و15 مليون من جيبك وكتخلص على راسك بدون معاونة الوزارة بأي سنتيم التي فقط تعرف ان تضع امتحان صعب من الامتحان الذي تضعه للملحقيين ...وباز ثم باز لك الله ايها العدل في هذا الوطن
عبد الجليل - le 6/09/2019 à 04:13
عندما اطلع بعض المحامين في فرنسا وبلجيكا وكذا في تونس و الجزائر على قانون المحاماة في المغرب نتيجة التفاعل في مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا استغربو حقا هل هذا قانون خاص بمهنة المحاماة ام بمهنة اخرى وهل هو قانون معمول به بالمغرب ام في احدى الدول الدركية بافريقيا السمراء وكذا استغربو كم العراقيل الموضوعة للمحامين المتمرنين لإحباطهم ودفعهم لترك المهنة تلقئيا في كل مرحل بشكل كوميدي يثير الضحك احيانا
بدر - le 6/09/2019 à 04:13
وبينما نطالب الهيئات بارجاع قيمة الانخراط الى مستوى معقول كما كان الحال عليه في دورة 2006 اتعجب للبعض كيف اصبح يتوفر على 10 و15 مليون بين عشية وضحاها ليدفعها لهيئات الجشع يااخي مادام كان عندك كل هذا المبلغ لماذا لم تقم بمشروع من قبل وتشغلنا معك فيه بدل الجلوس معنا في المقهى ويدك على خدك طيلة كل هذه السنوات بعد التخرج ..حقا شعب كيخاف وماكيحشمش
ليلى - le 6/09/2019 à 01:11
اريد ان اقول انه سيتم إحداث العديد من المحاكم بالعديد من المدن المغربية عادية ومتخصصة في مقبل الايام لذا انصح الجميع ان لايتسرع فربما مدينتك بعد سنة وسنتين ستظم 3 محاكم وعدد القضايا المعروضة فيها سيتضاعف وربما تسجيلك في مدينة بعيدة وزيادة عليك مصاريف الكراء السكن والمكتب والنقل ووو ستكون خطوة متهورة ستندم عليها كثيرا مهنيا وشخصيا
osama - le 6/09/2019 à 12:00
اغلبية الذي نجح في المباراة الاخيرة عنده الماستر الا القليل الذي بدوره اجتهد كثيرا يشكل شخصي فالنوازل القانونية التي طرحت كانت صعبة والامتحان عموما بالمقارنة مع الامتحانات التي وضعتها الوزارة لباقي التخصصات كالملحقين والمفوضين والمنتدبين كان من أصعبها حتى الان ..لذا فشماعة ضعف التكوين تبقى اسطوانة مشروخة يرددها البعض
حنان - le 5/09/2019 à 04:14
المباراة الاخيرة بنوازلها كانت من اصعب المباريات التي وضعتها الوزارة سواء تعلق الامر بالمحاماة او الملحقين او المفوضين او الموثقين او العدول ..وعليه كيف تترك الناجحين بعدها امام الهيئات والاكراهات المادية والمعنوية طيلت مدة 3 سنوات بدون ان تقف بجانبهم وهي تعلم في المقابل مثلا العدول والموثقين والنساخ والمفوضين لايقدمون شيئا لهيئاتهم ومدة تكوينهم قصيرة ..اهذا عدل من وزارة العدل
ابو الوفى - le 4/09/2019 à 01:25
تراجعات خطيرة مست مهنة المحاماة في المغرب مما لاشك فيه وأي إصلاح لا يأخذ بعين الاعتبار وضعية المحامي المتمرن كأولوية يبقى إصلاحا ترقيعيا لايرقى إلى المستوى المطلوب و غياب اي دعم مادي او معنوي له أثناء تكوينه يفرغها من محتواها الأساسي
مرحلة اختبار الهيئة والمكتب المشرف - le 2/09/2019 à 01:33
ستمرارا في الحلقات المقدمة حول مهنة المحاماة موضوعنا اليوم سيكون حول كيفية اختيار الهيئة ومكتب المحامي المشرف للتمرين وطبيعة العلاقة بين المحامي المشرف والمحامي المتمرن؟ وتفاصيل اخرى ستكون على الشكل التالي : 1- مستجدات حول مهنة المحاماة 2- كيفية اختيار الهيئة 3- اختيار المكتب المناسب للتمرين 4- العلاقة بين المحامي المشرف والمتمرن 5- مواضيع حول المحامي المتمرن 6- مراجعة قصد الاستعداد للممارسة موضوعنا اليوم سيكون تتمة لمجموعة من المواضيع التوجيهية للناجحين في امتحان نيل شهادة الاهلية لمزاولة مهنة المحاماة 2019. من خلال الفيديو سنبسط العديد من المعلومات حول النقاط التي اشرنا لها وبالنسبة للمواضيع التي تخص المحامي المتمرن للاطلاع عليها او تحميلها تركت لكم رابط التحميل اسفل الفيديو في الوصف. اي استفسار او مقترحات او ملاحظات المرجو ترك التعليق اسفل الفيديو او في صفحتنا او الجروب على الفايسبوك... ولا تنسوا الاشتراك بالقناة وتفعيل الجرس ليصلكم الجديد. حظ موفق للجميع النجاح ان شاء الله يارب #مراحل_بعد_النجاح_المحاماة https://youtu.be/y4Upvr6S5w4
سارة - le 30/08/2019 à 09:59
تحية لبعض المحامين والمحاميات الشرفاء الذين يعملون بكل جهدعلى وضع حد للتجارب القاسية التي مرو منها وعلى عدم تكرار مأسيها على اخوانهم الجدد الذين يتقاسمون معهم نفس الاوضاع التي مرو منها سابقا وذلك بمطالبة هيئاتهم بارجاع فيمة الانخراط الى اسعار معقولة والتصويت بالامتناع عن كل زيادة ..اما بعض الخسيسين منعدمي المروءة فنقول لهم الجميع يعرفكم ويعرف اقنعتكم المزيفة
عبد الجليل - le 30/08/2019 à 02:58
سمعنا ان هناك تنسيقية ما تنسيقية ..غادى توجه رسالة للسيد رئيس الهيئات كطالبو بالمطالب بالاعتدال ومراعات الاوضاع الاقتصادية الكارثية في تحديد مبلغ الانخراط وبتيسير ولوج المحامين المتمرنين بشكل سلس الى المهنة واش هذا الامر صحيح وفين هما وفين وصلو راه خوك دائما اخر من يعلم

أضف تعليقك

Code de vérification